أطباء بلا حدود : تدفق جديد للنازحين إلى ود مدني إثر تجدّد النزاع في الخرطوم

قالت منظمة أطباء بلا حدود إن فرق أطباء بلا حدود شهدت زيادة مقلقة في عدد الوافدين من الخرطوم في ود مدني، حيث يعيش نحو خمسة آلاف شخص في ثلاثة مخيمات رئيسة حول المدينة. 

وبحسب المنظمة فقد ارتفع عدد النازحين من 300 إلى 2,800 في موقع واحد تعمل فيه فرق أطباء بلا حدود. ويسلّط هذا التدفق السريع الضوء على الحاجة الملحة لتوفير الخدمات الطبية الأساسية وغيرها من الخدمات لجميع الأشخاص النازحين جراء هذا النزاع. 

وقالت المنسقة الطبية لأطباء بلا حدود في السودان، أنجا وولز، "فقد العديد من النازحين الذين فروا من العاصمة إلى ود مدني كلّ ممتلكاتهم وسبل عيشهم، كما فقدوا أفرادًا من عائلاتهم أثناء القتال في الخرطوم". 

وعبرت المنظمة عن شعورها بالقلق إزاء ظروف المياه والصرف الصحي في مخيمات النازحين، لا سيما مع اقتراب موسم الأمطار.

تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.