الشيوعي السوداني يدعو لأوسع مشاركة جماهيرية لوقف الحرب وإستعادة الثورة

24 أبريل / نيسان 2024 (PEN)  في بيان صادر بمناسبة الاحتفال بعيد العمال العالمي في الأول من مايو، أعرب الحزب الشيوعي السوداني عن قلقه واستيائه العميق إزاء استمرار الحرب الدائرة في البلاد، مؤكداً على ضرورة وقف العنف واستعادة الثورة والسعي لتحقيق السلام والاستقرار.

وأشار الحزب إلى أن الحرب التي تمتد منذ عامين أسفرت عن معاناة جسيمة للسكان، مع تشريد ملايين الأشخاص وفقدان العديد من الأرواح البريئة، وتدمير البنية التحتية والمؤسسات الحيوية، مما أضر بمستقبل البلاد واستقرارها.

وأكد الحزب على أن هذه الحرب تهدف إلى تقويض الثورة وتحقيق أهداف الرأسمالية الطفيلية، داعياً إلى توحيد الجهود والنضال من أجل استعادة المبادئ الثورية والتصدي للتدخلات الخارجية التي تؤجج الصراع وتعمق الانقسامات الداخلية.

وفي الختام، دعا الحزب الشيوعي جميع القوى السياسية والمجتمعية إلى تكاتف الجهود لوقف الحرب وتحقيق السلام، مؤكداً على أهمية الالتزام بالقيم الثورية ومبادئ حقوق الإنسان في بناء مستقبل مزدهر للسودان.

تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.