الصندوق الأممي للسكان: النساء في السودان يواجهن خطر العنف والتهجير

6 مارس / آذار 2024 (PEN) أعلن صندوق الأمم المتحدة للسكان اليوم أن عدد الأشخاص الذين فروا من ديارهم في السودان منذ بدء النزاع في أبريل 2023 بلغ 8.1 مليون شخص، منهم 6.3 مليون نازح داخلياً. وأظهرت الأرقام أن هناك أكثر من 1.5 مليون امرأة وفتاة في سن الإنجاب بين النازحين الداخليين، بما في ذلك ما يقرب من 150,000 امرأة حامل حالياً، ومن المتوقع حدوث ما يقرب من 50,000 ولادة حية في الأشهر الثلاثة المقبلة.

وأبدى صندوق الأمم المتحدة للسكان قلقه العميق إزاء تصاعد حالات العنف القائم على النوع الاجتماعي وانخفاض تقديم الخدمات الصحية، وخاصةً خدمات الصحة الجنسية والإنجابية. وأشارت التقارير إلى استمرار حالات الاختطاف، والزواج القسري، والعنف الجنسي المرتبط بالنزاع، وممارسات ضارة مثل زواج الأطفال، خاصةً في الجزيرة و دارفور.

وفي سياق متصل، أعرب صندوق الأمم المتحدة للسكان عن تزايد القلق من تقييد وصول المساعدات الإنسانية للمناطق المتضررة، خاصةً بعد إلغاء وصول المساعدات عبر الحدود من تشاد في فبراير. وأكد المنسق المقيم ومنسق الشؤون الإنسانية في السودان على ضرورة إعادة الوصول عبر الحدود بشكل فوري، وتيسير وصول المساعدات بشكل آمن ومستدام للمناطق المتضررة في دارفور وكوستي ومناطق أخرى.

وأكد الصندوق أنه مع تزايد عدد السكان المحتاجين واستمرار انعدام الأمن الغذائي، يتزايد خطر العنف القائم على النوع الاجتماعي، مما يؤثر على النساء والفتيات اللاتي يعانين من نقص الموارد والأمن الغذائي.

تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.