الصحة العالمية تنبه لخطورة النقص الحاد في السلام والوصول الإنساني في السودان "إكليد" تسجل أكثر من 18 ألف حالة وفاة منذ إندلاع القتال في السودان مجلس الأمن الدولي يرحب بمحادثات جنيف حول السودان الأمم المتحدة تبحث تدابير إنسانية وحماية المدنيين في محادثات السودان بجنيف بريطانيا تعلن عن حزمة مساعدات جديدة لدعم اللاجئين السودانيين في الكفرة الليبية
Live Date and Time

المتحدثة باسم الأمم المتحدة: قلق عميق على سلامة المدنيين المحاصرين في الفاشر

5 يونيو / حزيران 2024 (PEN) قالت فلورنسيا سوتو نينو، المتحدثة المعاونة باسم الأمين العام للأمم المتحدة، خلال إحاطة صحفية، إن فريق مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية يشعرون بقلق عميق إزاء رفاه وسلامة المدنيين المحاصرين في الاشتباكات العنيفة المستمرة في الفاشر، عاصمة شمال دارفور.
وذكرت سوتو نينو أن المنظمة الدولية للهجرة أفادت بنزوح حوالي 130,000 شخص بسبب العنف في الفاشر وحولها في الشهرين الماضيين.

وأضافت أن اليونيسف حذرت من أن الاشتباكات المسلحة للسيطرة على خزان مياه قولو – الواقع غرب المدينة مباشرة – تهدد بقطع المياه المأمونة والكافية عن حوالي 270,000 شخص في الفاشر والمناطق المحيطة بها. ودعت المفوضية جميع الأطراف إلى التقيد بالتزاماتها بموجب القانون الإنساني الدولي وإنهاء جميع الهجمات على البنية التحتية المدنية الحيوية أو بالقرب منها، بما في ذلك شبكات ومرافق المياه والمستشفيات والمراكز الصحية والمدارس.

وأشارت سوتو نينو إلى أن تحليلًا أجراه شركاء التغذية يشير إلى وضع ينذر بالخطر بالنسبة للأطفال والأمهات في جميع أنحاء السودان. وأوضحت أنه اعتبارًا من مارس/آذار من هذا العام، يعاني ما يقدر بنحو 3.7 مليون طفل دون سن الخامسة، فضلاً عن 1.2 مليون امرأة حامل ومرضعة، من سوء التغذية الحاد.

وذكرت المتحدثة أن خطة الاستجابة الإنسانية للسودان لهذا العام تعاني من نقص حاد في التمويل، حيث تم استلام 16 في المائة فقط من أصل 2.7 مليار دولار مطلوبة، أي 430 مليون دولار حتى الآن. وأكدت أنه على الرغم من فجوات التمويل والتحديات الأخرى - بما في ذلك القتال النشط وانعدام الأمن والنهب وعوائق الوصول - فإن شركائهم لا يدخرون جهدًا للوصول إلى المحتاجين في جميع أنحاء البلاد.

تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.