قلق دولي: الوضع الإنساني يتدهور في دارفور مع تزايد أعداد اللاجئين إلى تشاد

6 مايو / آيار 2024 (PEN)  أبدى نائب منسق الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية في السودان، طوبي هارورد، عن قلقه العميق إزاء الوضع الإنساني الصعب الذي يواجه السكان في إقليم دارفور. وأكد هارورد أن أكثر من 1000 شخص يعبرون الحدود في أدري، تشاد، كل يوم، وفقًا لتقارير مفوضية الأمم المتحدة للاجئين في تشاد.

وأشار هارورد إلى أنه عندما سئل الأشخاص الذين يفرون عن سبب مغادرتهم للسودان، أفاد 90٪ منهم بأنهم يواجهون نقصًا شديدًا في الموارد الغذائية، حيث لا يوجد ما يؤكل.

وأضاف هارورد إلى أن هذا الوضع ينذر بمزيد من الهجرة إذا لم يتمكن برنامج الأغذية العالمي في السودان واليونيسف وشركاؤهما من تسريع عمليات توزيع الغذاء والتغذية في دارفور.

تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.