مسؤولة أممية : نحن بحاجة إلى مضاعفة جهودنا لتحقيق السلام في السودان

20 أبريل / نيسان 2024 (PEN) كشفت وكيلة الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون السياسية وبناء السلام، روزماري ديكارلو، عن واقع مأساوي يعاني منه السكان المدنيون في السودان جراء الصراع المتواصل في البلاد. وقد أكدت ديكارلو على الأوضاع القاسية والمحزنة التي يعيشها المدنيون، مشيرة إلى الارتفاع الملحوظ في عدد الضحايا والنازحين والمتضررين جراء التصعيد العنيف للصراع.

و خلال بيان أمام مجلس الأمن الدولي، جسدت ديكارلو الصورة الحقيقية للمعاناة التي يواجهها السكان المدنيون في السودان، حيث لم تقتصر الأضرار على الجسدية فحسب، بل امتدت إلى النفسية والاجتماعية والاقتصادية أيضًا. وأكدت على أن الصراع أدى إلى تفاقم الانتهاكات لحقوق الإنسان والقانون الدولي الإنساني، بما في ذلك استخدام العنف الجنسي وتجنيد الأطفال في الصراع، ما يجعل الوضع أكثر تعقيدًا وأكثر إيلامًا للمدنيين.

وفي هذا السياق، ناشدت ديكارلو بالحاجة الملحة لوقف فوري للصراع والعمل الجاد على تحقيق الاستقرار بالبلاد. كما أكدت على ضرورة التعاون الدولي والإقليمي للتوصل إلى حل سياسي شامل. مشددة على أن الوضع في السودان يتطلب تدخلًا عاجلاً وتحركًا متسقًا لإنقاذ حياة السكان المدنيين والعمل على تحقيق السلام والاستقرار في البلاد.

تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.