(تقدم) تٌجري حواراً مع السودانيين بأوغندا حول المستجدات السياسية

تقرير : ملاك جمال بلة

8 يناير / كانون الثاني 2024 (PEN) أجرت تنسيقية القوي الديمقراطية المدنية (تقدم) الأحد 7 يناير حوارآ مفتوحآ مع السودانيين المتواجدين بأوغندا تحديدا العاصمة كمبالا. بحضور كل من أعضاء (تقدم) الأستاذ أحمد إسماعيل و بثينة دينار وإبراهيم ارباب ، ومداخلات من الدكتور جمعة كندة والباحث الأكاديمي الدكتور بكري الجاك أعضاء تنسيقية القوي الديمقراطية المدنية.

واوضحت تنسيقية القوي الديمقراطية المدنية رؤيتها لإعلان المبادئ وإنهاء الحرب وتتمثل في وحدة السودان وعملية بناء وتأسيس الجيش الذي يتضمن ( الحركات المسلحة والجيش والدعم السريع ) ولابد من تكوين جيش واحد يحمي المواطن، ويجب أن يكون نظام الحكم مدني بتأسيس دولة مدنية ديمقراطية فيدرالية، كما اوضحت الرؤية مسألة العدالة والعدالة الإنتقالية والمحاسبية لكل من إرتكب جرائم الإبادة الجماعية وفض إعتصام القيادة العامة، واوضحت عملية السلام الشامل لكل من مكونات الشعب السوداني ووقف اطلاق النار.

شاركت في الحوار مكونات مختلفة من المجتمع السوداني في العاصمة كمبالا وبعض نشطاء المجتمع المدني والمكونات السياسية التي تتضمن الاحزاب السياسية والنخب السياسية السودانية. 

كما ناقش الحوار من هي تنسيقية القوي الديمقراطية المدنية (تقدم) وفكرتها ونشأتها والهياكل التنسيقية داخل (تقدم) التي يترأسها الدكتور عبدالله حمدوك، واهدافها التي تتضمن ايقاف الحرب ومخاطبة المسئلة الإنسانية. 

وقالت بثينة دينار عضو تقدم أنه سوف يكون هنالك ورش تستهدف قضايا الإصلاح الأمني والعسكري والعدالة الإنتقالية والحكم المحلي لتطوير الموقف السياسي والقضايا السياسية. 

كما صرح ممثل تقدم إبراهيم ارباب قائلآ بدأت (تقدم) بإرسال الدعوات عبر مكتب التواصل الي كل المكونات الداخلية والخارجية وتقديم الدعوات لكل الكيانات الحزبية والحركات المسلحة وكل السودانيبن والسودانيات الذين لديهم رغبة في إنهاء الحرب في السودان.

وأكدت عضو القوي الديمقراطية المدنية رشا عوض ان تقدم تسعى لبناء إستطاف مدني ديمقراطي قوي يشمل كل الإثنيات والوصول لكل السودانين بمختلف البقع الجغرافية.

تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.