أوتشا تناشد بالتبرع لدعم 18.1 مليون شخص في السودان

21 اكتوبر تشرين الأول 2023(pen) أدى القتال في السودان إلى عواقب وخيمة على المدنيين ، حيث نزح أكثر من 4.5 مليون شخص داخليا في جميع أنحاء البلاد ، وحرم كثيرون آخرون من الحصول على الخدمات الأساسية في ولايات الخرطوم ودارفور وكردفان وفقاً لمكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية . 

وقالت مكتب الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية إن حماية المدنيين لاتزال تشكل شاغلا رئيسيا مع ورود تقارير عن تزايد العنف الجنسي والعنف القائم على نوع الجنس، فضلا عن تقارير عن انفصال الأسر وتجنيد الأطفال.

 وذكر المكتب ان الصراع الدائر لازال يعوق الحصول على الخدمات الصحية بحيث تفتقر المرافق الصحية إلى ما يكفي من الموظفين والإمدادات، وبالكاد تعمل في بعض المناطق.

وقال المكتب إنه بالرغم من التحديات التي تحول دون ايصال المساعدات فقد وصل 131 شريكا في المجال الإنساني إلى حوالي 3.7 مليون شخص بالمساعدات المنقذة للحياة في الفترة من نيسان/أبريل إلى 15 أيلول/سبتمبر. وذكر أنه قبل النزاع، تم الوصول إلى 2.7 مليون شخص في الفترة من يناير/كانون الثاني إلى مارس/آذار. ويشمل ذلك توفير التعليم الحيوي والصحة والغذاء والتغذية والمياه والمساعدة في مجال الحماية.

وعبر المكتب عن حاجة المنظمات الإنسانية إلى 2.6 مليار دولار أمريكي لدعم 18.1 مليون شخص من خلال خدمات المساعدة والحماية متعددة القطاعات حتى نهاية العام، ولكن لم يتم تلقي سوى 783.1 مليون دولار (30.5 في المائة) حتى 15 سبتمبر/أيلول.

تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.