الصحة العالمية تنبه لخطورة النقص الحاد في السلام والوصول الإنساني في السودان "إكليد" تسجل أكثر من 18 ألف حالة وفاة منذ إندلاع القتال في السودان مجلس الأمن الدولي يرحب بمحادثات جنيف حول السودان الأمم المتحدة تبحث تدابير إنسانية وحماية المدنيين في محادثات السودان بجنيف بريطانيا تعلن عن حزمة مساعدات جديدة لدعم اللاجئين السودانيين في الكفرة الليبية
Live Date and Time

السفيرة الأمريكية لدى الأمم المتحدة تدين جرائم العنف في السودان

29 فبراير / شباط 2024 (PEN) قالت سفيرة الولايات المتحدة لدى الأمم المتحدة، ليندا توماس غرينفيلد، إن الحرب بالسودان خلقت أكبر أزمة نزوح في العالم .

وذكرت في بيان لها حول تقرير فريق خبراء الأمم المتحدة المعني بالسودان، أن تقارير أشارت إلى فظائع إرتكبتها قوات الدعم السريع والميليشيات المتحالفة معها، بما ي ذلك عمليات القتل الجماعي للمساليت والأقليات العرقية الأخرى التي لجأت إلى أرداماتا، حيث قتل ما يقدر بنحو ألف شخص في يوم واحد حسب غرينفيلد.

و أضافت أنه أُستخدم العنف القائم على النوع الاجتماعي كسلاح حرب، ما يؤثر على فتيات لا تتجاوز أعمارهن 14 عاما.

كما أعربت سفيرة الولايات المتحدة عن قلقها البالغ إزاء عمليات القصف الجوي بالمناطق الحضرية و غيرها من إنتهاكات حقوق الإنسان التي ترتكبها القوات المسلحة السودانية .

وقالت غرينفيلد "أشعر بخيبة أمل عميقة لأن الادعاءات المفصلة في هذا التقرير لم تحظ بهذا القدر من الاهتمام، سواء داخل مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة أو خارج الأمم المتحدة"

و أضافت "حتى الآن، أدت الحرب في السودان إلى نزوح ثمانية ملايين شخص. المجتمعات تتجه نحو المجاعة. المرض متفشي. يشعر شعب السودان بأنه قد تم نسيانه. ولا يمكننا أن نسمح لهذا الشعور بأن يصبح حقيقة واقعة".

وأكدت السفيرة غرينفليد على أنه من غير المقبول أن تقرر القوات المسلحة السودانية حظر المساعدات عبر الحدود من تشاد وإعاقة المساعدات عبر خطوط التماس من الشرق، ما يهدد الشريان الحيوي للمحتاجين للمساعدات الدولية المنقذة للحياة . مضيفةً أن قوات الدعم السريع تنهب المستودعات الإنسانية .

وأشارت إلى أن الطرفان يضيقان على عمال الإغاثة الإنسانية، مطالبةً الجانبان بالسماح بوصول المساعدات الإنسانية دون عوائق إلى المحتاجين إليها في جميع أنحاء السودان.

و اختتمت غرينفليد بيانها بقولها "من الواضح أن هذه مسألة ملحة تتعلق بالسلم والأمن وتتطلب اهتماما أكبر من مجلس الأمن. يجب على المجلس أن يتحرك بشكل عاجل لتخفيف المعاناة الإنسانية، ومحاسبة الجناة، ووضع حد للصراع في السودان. الوقت ينفد".

تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.