الولايات المتحدة تعرب عن قلقها بشأن التقارير حول هجوم محتمل في الفاشر

4 أبريل / نيسان 2024 (PEN) أعربت وزارة الخارجية الأمريكية عن قلقها العميق إزاء التقارير التي تفيد بوقوع هجوم وشيك واسع النطاق من قبل قوات الدعم السريع على مدينة الفاشر في شمال دارفور. وأشارت الولايات المتحدة إلى أن هذا الهجوم قد يهدد حياة المدنيين، بما في ذلك المئات من النازحين الذين لجؤوا إلى الفاشر مؤخرًا من مناطق أخرى.

وأكدت الولايات المتحدة أهمية التزام جميع الأطراف المتحاربة بوقف الهجمات فورًا في الفاشر ومحيطها، والالتزام بالقوانين الدولية المتعلقة بحماية المدنيين، كما تم التأكيد على ذلك في إعلان جدة لحماية المدنيين في السودان الصادر في مايو الماضي.

وشددت الولايات المتحدة على ضرورة التسهيل في تحرك المدنيين بأمان إلى مناطق آمنة، ودعت جميع الأطراف إلى الالتزام بنتائج المحادثات التي جرت في جدة والتي تهدف إلى تسهيل وصول المساعدات الإنسانية والاتفاق على وقف إطلاق النار.

وفي ختام بيانها، أكدت الولايات المتحدة على عدم وجود حل عسكري مقبول لهذا الصراع، وشددت على أهمية التركيز على حماية المدنيين وتقديم المساعدات الإنسانية والسعي إلى حل سلمي للصراع.

تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.