تجمع المهنيين يدين الإنتهاكات بالجزيرة و يؤكد على أهمية العودة إلى الحلول السلمية

30 مارس / آذار 2024 (PEN) أصدر تجمع المهنيين السودانيين بيانًا صحفيًا يدين فيه بشدة الانتهاكات الوحشية التي ارتكبتها قوات الدعم السريع في ولاية الجزيرة. وجاء في البيان أن المدنيين العزل تعرضوا لأصناف متعددة من الجرائم ضد الإنسانية، بما في ذلك القتل والنهب والتهجير القسري.

وأوضح التجمع أن الانتهاكات لم تقتصر على هذه الأفعال، بل شملت أيضًا تهديد بعض سكان القرى وتهجيرهم من مناطقهم بحجج زائفة. وأشار إلى أن هذه الأفعال لا تمثل مجرد فلتات عابرة، بل تشكل جزءًا من استراتيجية ممنهجة يمكن أن تسفر عن آثار اجتماعية مدمرة.

وفي هذا السياق، دعا التجمع قوات الدعم السريع إلى التصدي لتلك الانتهاكات ومحاسبة المسؤولين عنها، وطالب بفتح مسارات إنسانية آمنة للمواطنين، وضمان حقوقهم في الحرية والحركة وتلقي العلاج.

وفي ختام البيان، أكد التجمع على أن إيقاف الحرب والعودة إلى الحلول السلمية لا يزالان هما السبيل الوحيد لضمان وحدة البلاد والخروج من هذه الأزمة المستفحلة.

تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.