الصحة العالمية تنبه لخطورة النقص الحاد في السلام والوصول الإنساني في السودان "إكليد" تسجل أكثر من 18 ألف حالة وفاة منذ إندلاع القتال في السودان مجلس الأمن الدولي يرحب بمحادثات جنيف حول السودان الأمم المتحدة تبحث تدابير إنسانية وحماية المدنيين في محادثات السودان بجنيف بريطانيا تعلن عن حزمة مساعدات جديدة لدعم اللاجئين السودانيين في الكفرة الليبية
Live Date and Time

رويترز : اجتماع بالمنامة لطرفي النزاع يبحث سبل وقف الحرب

1 فبراير / شباط 2024 (رويترز) قالت مصادر مطلعة على المحادثات لوكالة (رويترز) إن قادة كبار من الجيش السوداني وقوات الدعم السريع شبه العسكرية اجتمعوا ثلاث مرات شهر يناير في البحرين في أول اتصال من نوعه بين الجانبين المتحاربين بعد تسعة أشهر من الصراع.

وقالت الوكالة إنه على عكس المحادثات السابقة حول الحرب في السودان، حضر الاجتماعات في المنامة نواب مؤثرون من كلا القوتين ومسؤولون من مصر والإمارات العربية المتحدة، وهما مؤيدان رئيسيان للجيش وقوات الدعم السريع على التوالي، وفقا للمصادر الأربعة، اثنان منهم كانا حاضرين في المحادثات.

وتأتي المحادثات غير المعلنة، التي قالت المصادر إنها حضرتها أيضا الولايات المتحدة والسعودية، بعد محاولات متكررة من القوتين وكذلك دول شرق أفريقيا للتوسط في وقف لإطلاق النار واتفاق سياسي لإنهاء الحرب لم يحرز تقدما يذكر حسب (رويترز).

واندلعت الحرب في السودان في أبريل نيسان الماضي بسبب خلافات حول سلطات الجيش وقوات الدعم السريع في إطار خطة مدعومة دوليا للانتقال السياسي نحو الحكم المدني والانتخابات.

وكان الجيش وقوات الدعم السريع قد تقاسما السلطة مع المدنيين بعد سقوط الرئيس السابق عمر البشير في انتفاضة شعبية في عام 2019، قبل القيام بانقلاب بعد ذلك بعامين.

ودمر القتال أجزاء من السودان بما في ذلك العاصمة الخرطوم وقتل أكثر من 13 ألف شخص وفقا لتقديرات الأمم المتحدة وأثار تحذيرات من المجاعة وخلق أزمة نزوح داخلي.

وشارك في محادثات عقدت العام الماضي في مدينة جدة السعودية مسؤولون من المستوى الأدنى ولم يحافظ أي من الجانبين على التزاماته.

على النقيض من ذلك، في المنامة كان الجيش ممثلا بالجنرال شمس الدين كباشي وقوات الدعم السريع باللواء عبد الرحيم دقلو، شقيق قائد قوات الدعم السريع محمد حمدان دقلو، بحسب مصادر (رويترز).

ووفقا لأحد المشاركين، اتفق الجانبان مبدئيا على إعلان مبادئ بما في ذلك الحفاظ على وحدة السودان وجيشه.

وأضاف المصدر لـ(رويترز) أنه من المقرر إجراء مزيد من المحادثات لمناقشة وقف إطلاق النار لكن اجتماع متابعة الأسبوع الماضي قد تأجل.

تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.