بن شمباس يدعو إلى إنهاء الحرب في السودان المجلس النرويجي للاجئين يدق ناقوس الخطر بشأن الحالة في السودان خلاف أمام مفوضية اللاجئين بمصر ينتهي بمأساة مقتل سيدة سودانية مسؤول أمريكي يعرب عن قلقه إزاء الأزمة الإنسانية في السودان انتخاب عز الدين أرباب رئيساً لرابطة الصحفيين السودانيين في يوغندا
Live Date and Time

لجنة المعلمين السودانيين: تفاوت في صرف المرتبات واستمرار المعاناة

27مارس / آذار 2024 (PEN) في بيان صادر عن لجنة المعلمين السودانيين، جاء تأكيدًا على مرور عام كامل منذ اندلاع حرب الخامس عشر من أبريل ٢٠٢٣م، ومازالت آثارها تتجلى بالمعاناة والويلات، حيث تزداد تداعياتها على حياة المواطنين، ولاسيما المعلمين، الذين يبقون في لب الكارثة دون أمل يلوح في الأفق.

تناول البيان واقع المعلمين في القطاع الحكومي والمدارس الخاصة، حيث تشير التحليلات إلى أن مرتبات المعلمين تعاني من الحجب والتآكل، مما يتسبب في تفاقم الأزمة الاقتصادية التي يعاني منها السودان.

و يظهر البيان تفاوتًا واضحًا في صرف مرتبات المعلمين بين الولايات، حيث يتم صرف مرتبات المعلمين بشكل أكبر في بعض الولايات مقارنة بأخرى، مما يعكس سياسة التفضيل والتمييز التي تمارسها حكومة الأمر الواقع حسب تعبيرها. حيث ذكرت أنه تم صرف مرتبات المعلمين في ولاية البحر الأحمر لمدة ١١ شهرًا من أصل ١٢ شهرًا، بينما لم يتم صرف أي مرتبات لمعلمي ولاية غرب دارفور منذ بداية الحرب.

و كشف البيان عن عدم تقديم بعض الحركات المسلحة الدعم الكافي لمعلمي المناطق التي تنتمي إليها، مما يظهر أنهم يدافعون بشكل أساسي عن مصالحهم الخاصة دون مراعاة لمصالح المعلمين وسائر الشعب.

وأكد بيان اللجنة على سياسة الأرض المحروقة التي تتبعها قوات الدعم السريع، حيث يتعرض المعلمون وسكان المناطق المتضررة للاضطهاد والنزوح بسبب تورط هذه القوات في ارتكاب الجرائم والانتهاكات بحق المدنيين.

و ذكر البيان أن مرتبات المعلمين شهدت تراجعًا حادًا، حيث كان مرتب المعلم في الدرجة الأولى يعادل ٤٩٨ دولار قبل الحرب، وبعد الزيادة التي أعقبت "إضراب العزة"، أصبح يعادل ١٢٨ دولار فقط.

وأشار البيان أيضًا إلى تفاوت كبير في صرف مرتبات المعلمين بين الولايات، ما يظهر عدم المساواة والظلم في التوزيع.

تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.