محامو الطوارئ تدين إستهداف قوات الدعم السريع لعرس بالجريف شرق

12 أبريل / نيسان 2024 (PEN) أدانت مجموعة "محامو الطوارئ" استهداف قوات الدعم السريع مدفعيةً على منزل يحتضن مناسبة عرس في حي "هب النسيم" بمنطقة الجريف شرق بالخرطوم، مما أسفر عن مقتل 13 شخصًا على الفور بحسب إحصاءات أولية.

وأفادت المجموعة أن قوات الدعم السريع قد حذرت قبل الحادثة بأيام من أي تجمعات للمواطنين في المنطقة، مما اعتبرته مصادر محلية مؤشرًا على نية القوات تهجير الأهالي.

ووصفت المجموعة استهداف قوات الدعم السريع للمدنيين بهذه الطريقة بأنه عمل غير مبرر، خاصة أن المنطقة خالية من أي تجمعات عسكرية أو مناهضة لوجودها. وأشارت إلى أن عدم توضيح القوات ملابسات الحادثة يُعزز الشكوك حول رغبتها في تهجير الأهالي بالقصف العشوائي والتضييق على المدنيين.

ونددت المجموعة باستهداف المدنيين بالقصف العشوائي، الذي يُعد جريمة حرب وينافي مبدأ التمييز للأهداف العسكرية، مشددة على أن هذا الفعل يُعد انتهاكًا للقانون الدولي ويتحمل المسؤولية عنه قائد القوات وفقًا للنظام الأساسي لمحكمة الجنايات الدولية.

وحذرت المجموعة من مغبة التمادي في الانتهاكات وتعميق معاناة الشعب السوداني، خاصة القابعين في مناطق النزاع المسلح وسط ظروف إنسانية قاسية ومميتة. ودعت إلى وضع حد لهذه الاعتداءات وحماية المدنيين في كافة أنحاء السودان.

تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.