مركز كارتر الأمريكي يطالب بوقف فوري لإطلاق النار في السودان وبدء مسار السلام

7مارس / آذار 2024 (PEN) في بيانٍ له، دعا مركز كارتر الأمريكي إلى وقف فوري لإطلاق النار في السودان، وناشد جميع الفصائل المعنية العسكرية والمدنية والمحلية والدولية بالشروع فورًا في مسار نحو السلام من خلال الحوار والتفاوض.

ووفقًا لمنشور صادر عن شبكة مراقبة المواطنين الشباب في السودان، فقد رسم العنف المدمر صورة قاتمة للمعاناة المتصاعدة في البلاد. حيث أدى الصراع إلى نزوح ما يقدر بنحو 7 ملايين شخص، وأسفر عن سقوط أكثر من 10,000 ضحية من المدنيين، إضافةً إلى اعتقال الآلاف من الناشطين وعمال الإغاثة.

وأكد المركز أنه و بالرغم من جهود الوساطة والتفاوض على وقف إطلاق النار، فقد فشلت هذه الجهود في وقف القتال، مما يضع السودان على شفا كارثة بعد عام من العنف المدمر.

وأكد برنامج الأغذية العالمي أن السودان يواجه "خطرا كبيرا بالانزلاق إلى ظروف الجوع الكارثية"، حيث يعاني حوالي 25 مليون سوداني من الجوع وسوء التغذية.

من جهته، يؤمن مركز كارتر بأن المجتمع المدني السوداني، وخاصة الشباب، يجب أن يلعب دورًا مركزيًا في إعادة تشكيل السودان وإعادة البناء. ودعا المركز السودانيين والمجتمع الدولي إلى التحرك الفوري لإنهاء العنف ومنع الصراع من زعزعة استقرار المنطقة.

تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.