مشروع قرار في الكونغرس الأمريكي يدين الفظائع بالسودان ويطالب بفتح ممرات إنسانية

14 فبراير / شباط 2024 (اليوم) في خضم الصراع المستمر بالسودان بين الجيش وقوات الدعم السريع، يصوت مجلس الشيوخ الأمريكي على مشروع قرار يدين ما أسماه بـ”الفظائع” التي يرتكبها الطرفان بحق المدنيين.

ويتضمن نص المشروع الذي قدمه أعضاء من الحزبين الديمقراطي والجمهوري، على رأسهم كبير الجمهوريين بمجلس الشيوخ جيم ريش ورئيس لجنة العلاقات الخارجية بينيامين كاردن، إدانة دور الدعم السريع والجيش السوداني بـ”ارتكاب الفظائع والكوارث الإنسانية” وتدمير السودان، داعياً البيت الأبيض لدعم توثيق الانتهاكات وأعمال الإبادة بالسودان بشكل مستمر وشفاف من خلال آلية تعمل على نشر هذه التوثيقات بشكل علني ودوري.

كما يتهم مشروع القرار قوات الدعم السريع بارتكاب “إبادة جماعية” وجرائم حرب ضد قبيلة المساليت وغيرها من المجموعات العرقية غير العربية بإقليم دارفور غربي السودان، مطالباً بوقف فوري للحرب وأعمال العنف بالسودان وتطبيق حظر الأسلحة الذي أقره مجلس الأمن في دارفور.

كما يشدد نص المشروع، على ضرورة اتخاذ خطوات طارئة لفتح ممرات إنسانية، وتمويل المنظمات المحلية بهدف إيصال المساعدات الغذائية والطبية للمتضررين من الحرب في السودان.

تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.