واشنطن تطالب بوقف فوري للهجمات على المدنيين في السودان

8يونيو / حزيران 2024 (PEN) أصدرت وزارة الخارجية الأمريكية بيانًا يدين فيه الهجمات المروعة التي نُفذت من قبل قوات الدعم السريع على المدنيين في ود النورة بولاية الجزيرة، مما أسفر عن مقتل أكثر من 100 شخص وإصابة عدد كبير آخر، وفقًا لتقارير موثوقة.

وشددت الولايات المتحدة على ضرورة أن تتخذ قوات الدعم السريع إجراءات فورية لوقف هذه الهجمات، وأن يتم محاسبة المسؤولين عن قتل المدنيين بشكل سريع وعادل. كما أكدت على ضرورة أن تضمن قوات الدعم السريع والقوات المسلحة السودانية حماية المدنيين ومحاسبة أي شخص يرتكب جرائم حرب أو ينتهك إعلان جدة.

وشددت البيان على أنه يجب وقف الهجمات على المدنيين في جميع أنحاء السودان فورًا، وأنه لا يمكن تحقيق نصر عسكري في هذه الحرب، التي تتسم بخسارة مأساوية في أرواح المدنيين وتشريد الملايين من ديارهم، والآثار السلبية الكبيرة على الحياة اليومية للمدنيين.

وفي الختام، دعت الولايات المتحدة إلى استئناف مفاوضات وقف إطلاق النار، ووضع حد فوري لعرقلة تسليم المساعدات الإنسانية، والعودة إلى الحكم المدني الذي يطالب به الشعب السوداني.

تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.