وحدة مكافحة العنف ضد المرأة والطفل تعلن وقوع حالات عنف جنسي بالجزيرة

17 يناير / كانون الثاني 2024 (PEN) أوضحت وحدة مكافحة العنف ضد المرأة والطفل أنها تلقت تقارير عن وقوع حالتي عنف جنسي على الأقل بولاية الجزيرة في أعقاب سيطرة الدعم السريع على الولاية منتصف الشهر الماضي .

وأعربت الوحدة عن شعورها بالقلق إزاء تمدد قوات الدعم السريع في مدن وقرى الجزيرة، حيث يمثل تهديداً للنساء والفتيات اللائي لم يتمكن من مغادرة الولاية، لا سيما مع إنعدام الخدمات الصحية .

وقد أدانت وحدة المكافحة توسيع الدعم السريع لرقعة الحرب وما تبعه من توسيع لنطاق الإنتهاكات ضد المدنيين لا سيما النساء والفتيات، محذرتاً من إستمرار توسيع دائرة الحرب .

وقالت وحدة مكافحة العنف ضد المرأة والطفل " نعرب عن بالغ أسفنا وقلقنا من توقف الخدمات الصحية في "ود مدني" حاضرة الجزيرة جراء سقوطها في يد "الدعم السريع"، وهو ما عقّد تحديات الوحدة وشركائها في توفير خدمات الاستجابة للعنف المبني على النوع الاجتماعي، فقد كانت المدينة مركزًا رئيسًا لتقديم هذه الخدمات حتى للناجيات المحوّلات من العاصمة الخرطوم والمناطق المجاورة".

وأضافت "نناشد المؤسسات والأفراد الذين مدّوا يد المساعدة للناجيات من العنف الجنسي، بالتواصل مع وحدة مكافحة العنف ضد المرأة والطفل لضمان توثيق هذه الانتهاكات رسميًا وتقديمها إلى المنظمات الدولية والإقليمية المعنية".

وطالبت الوحدة الأمم المتحدة و المنظمات الدولية والإقليمية بالضغط على قوات الدعم السريع للالتزام بالقانون الدولي الإنساني، ووقف انتهاكات عناصرهم ضد النساء والفتيات في مناطق سيطرة قواتهم، وضمان عدم إفلات المتورطين في هذه الجرائم من العدالة.

ويشهد السودان حالة من الإنتهاكات الجسيمة ضد المدنيين وتصاعد للأزمة الإنسانية جراء تصاعد العنف الدائر بين الأطراف المتحاربة منذ منتصف أبريل الماضي .

تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.