نكويتا سلامي ترحب بالإتفاق على الإلتزامات التي قطعت بمنبر جدة أمس وتدعوا للوفاء بها

8 نوفمبر/تشرين الثاني 2023(pen) قالت نائبة رئيس بعثة يونيتامس بالإنابة ومنسقة الشؤون الإنسانية في السودان كليمنتين نكويتا سلامي إن الوعود التي قطعتها القوات المسلحة وقوات الدعم السريع هي لحظة الحقيقة في البلاد ويجب الوفاء بالوعود التي وضعت أمس بمنبر جدة .

وقد شكرت سلامي السعودية والولايات المتحدة والإيقاد والإتحاد الأفريقي على دورهم في تسهيل المفاوضات الحاسمه حسب وصفها.

وقالت نكويتا سلامي" أرحب بالاتفاق على إنشاء منتدى إنساني للسودان بقيادة مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية الذي يمثل المجتمع الإنساني وبمشاركة أطراف النزاع. وسيزيد المنتدى من تيسير تنفيذ الالتزامات التي تم التعهد بها في جدة"

وذكرت منسقة الشؤون الإنسانية أن الإلتزامات تأتي وليس في وقت مبكر جدا بعد ما يقرب من سبعة أشهر من الحرب الدائرة في السودان مضيفتاً أن نصف سكان السودان بحاجة للمساعدات الإنسانية حيث تفشى التشرد والمرض والعنف الجنسي .

وقالت سلامي "إن الالتزامات الملموسة التي اتفقت عليها القوات المسلحة السودانية وقوات الدعم السريع اليوم يجب أن تتبعها الآن إجراءات فورية وملموسة. ومن الأهمية بمكان إزالة العقبات البيروقراطية وغيرها التي تمنعنا من تقديم الإغاثة المنقذة للحياة بسرعة وعلى نطاق واسع".

وأضافت كليمنتين سلامي أنه يجب أن تكون هناك ضمانات موثوقة من جميع الأطراف لضمان وصول المواد الإغاثية والعاملين في المجال الإنساني والأصول الإنساية بصورة آمنة . حيث ذكرت أنهم لا يمكنهم الوصول للخرطوم ودارفور وكردفان وغيرها من المناطق  التي تشهد  الحرب دون ضمانات .

وإختتمت نكويتا سلامي بيانها بقولها "يقع على عاتق أطراف النزاع التزام مشترك بالوفاء بالالتزامات التي تم التعهد بها في جدة.من أجل ملايين المدنيين في السودان الذين لا يريدون أي جزء من هذه الحرب وبروح اتفاق امس، يجب عليهم العمل من أجل وقف دائم للأعمال العدائية. إن شعب السودان لا يستحق أقل من ذلك".

تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.